Slider

 


 

 

امراض اللوز

اللوز هي عبارة عن كتلتين لمفاويتان تتواجدان على جانب الحلق .

تتكون من خلايا لمفاوية تقوم بالتقاط الجراثيم مباشرة وتشكل اجساما مضادة لها

وهما تساعدان في الحالة الطبيعية على تصفية الجراثيم ومنع دخولها للجسم واحداثها للمرض ولهذا تتعرض اللوزتان للالتهاب بشكل متكرر عند الأطفال.

يوجد للوز دور مهم في المناعة ضد البكتيريا عند حديثي الولادة لكن هذا الدور يقل بشكل واضح بعد عمر الستة أشهر.يكون التهاب اللوز بكتيري في 30 % من الحالات فقط وفيروسي في 70 % من الحالات .

في حالة الالتهاب الفيروسي يكون عادة الالتهاب خفيف ولا يعطى أي مضاد حيوي . يختلف هذا في الالتهاب البكتيري والذي يتوجب اعطاء المضاد .

عملية اللوز سنة 1915

التهاب اللوز الحاد :يتطور الالتهاب عادة خلال 24-48 ساعة وتكون الاعراض حادة وتشمل

ألم الحلق يستمر لعدة أيام .

صعوبة البلع

ارتفاع الحرارة مع القشعريرة احياناً

الصداع والوهن العام ونقص الشهية وتغير الصوت

قد يحدث الغثيان والإقياء والألم البطني عند الأطفال أحياناً

تضخم الغدد اللمفاوية في الرقبة

الم في المفاصل والظهر احيانا .عند فحص الطفل فسيجد الطبيب : تضخم باللوز مع احمرارها ووجود بقع بيضاء عليها مع تضخم في الغدداللمفاوية بالرقبة .

في حالة الالتهاب الفيروسي فلا ينصح باعطاء اي مضاد حيوي ويكتفى بالمسكنات . اذا كان الاتهاب بكتيري فيعطى الطفل مضاد حيوي باالفم لفترة كاملة . في حالة استفراغ الطفل او الالتهاب الشديد فيمكن اعطاء المضاد بالعضل . ايضا لا بد من خافضات الحرارة والاكثار من السوائل والراحة .في حالة عدم الاستجابة للعلاج فيمكن تغيير المضاد الحيوي واذا استمرت الاعراض فلا بد من التأكد من عدم تشكل خراج في اللوز .


التهاب اللوزتين المزمن تكون عادة أعراض الالتهاب المزمن رائحة كريهة و جفاف في الحلق والم مزمن في الحلق واحياناً ضخامة اللوزتين والتنفس من الفم.

مضاعفات التهاب اللوز :

1- الاختناق وانسداد مجرى التنفس : بسبب تضخم حجم اللوز وانسداد الحلق.ايضا يحدث تضخم شديد للحميات الخلف انفية

-2- الجفاف : يحدث في بعض الحالات عدم قدرة الطفل على البلع والشرب مما يستدعي ادخال الطفل للمستشفى لاعطائه سولئل عن طريق الوريد

3- تقيح اللوز وتشكل الخراج بجانب اللوز Peritonsillar Abscess يتجمع القيح بين جدار الحلق واللوز ويتجمع بسرعة حيث يسبب حرارة عالية جدا وعدم قدرة على البلع . ينصح بادخال الطفل المستشفى وفتح هذا الخراج. اذا لم يتم علاج الحالة بصورة سليمة فان الصديد قد ينتقل لباقي انحاء الجسم مسببا مضاعفات خطيرة

4- روماتزم القلب Fever and Carditisيصيب عادة الاعمار بين عمر 10 – 15 سنة . ينتقل الالتهاب ويصيب صمامات القلب وعادة تظهر الاعراض بعد عدة سنوات

5- روماتزم الكلى Post-Strept Nephritisتنتقل الاجسام المضادة للبكتيريا وتصيب الكلى مما يؤدي الى فشل كلويفي بعض الحالات

6- التهاب المفاصل Reactive Arthritisايضا بسبب الأجسام المضادة للبكتيريا حيث يصيب المفاصل وقد يسبب صعوبة الحركة . عادة تكون الأعراض مؤقتة .

التهاب اللوز الحاد وتظهر البقاء البيضاء


متى ينصح باستئصال اللوز : ينصح باستئصال اللوز بالحالات التالية


1- الاختناق النومي : في بعض الحالات يشكل حجم اللوز بسبب ضخامتها انغلاق في مجرى التنفس . يشكل ذلك خطرا على حياة الطفل وينصح بازالتها بأقرب وقت ممكن .في هذه الحالات يتم ازالة اللحميات خلف انفية بنفس الوقت


2- التهاب اللوز المتكرر : حوالي اكثر من 3 مرات في السنة رغم العلاج وتعتمد على شدة الالتهابات ومضاعفاتها


3- الشخير المزمن : يتم استئصال اللحميات بنفس الوقت


4- التهاب اللوز المسبب لنوبات التشنج : يحدث التشنج في هذه الحالات بسبب الحرارة العالية


5- التهاب اللوز المصاحب لتكون القيح ( الخراج )Peritinsillar Abscess


6- وجود رائحة غير جيده من الفم : عادة تكون بسبب التهاب اللوز . يجب استثناء الاسباب الاخرى و هي الارتداد المعوي ومشاكل الاسنان


.7- التهاب الجيوب الأنفية المتكرر والتهاب الأذن الوسطى المتكرر : سابقا كان احد اسباب ازالة اللوز لكن الان اصبح من اسباب ازالة اللحميات خلفالانف .



طريقة اجراء عملية اللوز :


يتم عادة اجراء العملية تحت البنج الكامل مع دخول المستشفى لعدة ساعات فقط حيث يحضر الطفل صباحا صائما . يتم اجراء العملية تحت البنج العام وتستغرق حوالي النصف ساعة .يتعافى الاطفال عادة بسرعة من هذه العملية ويخرج من المستشفى عادة بعد 2-3 ساعة من العملية . عادة يحدث بعض الالم في اول يومين او ثلاثة لكن تختلف من طفل لاخر .هنالك عدة طرق للعملية :

قبل البدء بالعملية




الطريقة الكلاسيكية العادية : ما زالت أكثر أقدم الطرق شيوعا وتتميز بسرعتها لكن كمية الدم المفقوده تعتبر أكثر من غيرها بقليل .

الطريقة الكلاسيكية


طريقة الكاوي : الأكثر شيوعا في اوروبا وأمريكا .تأخذ وقت أطول قليلا وتسبب بعض الألم البسيط بعد العملية . تتميز بعدم فقدان أي دم أثناء العملية وتعتبر من أكثر الطرق أمانا وينصح المؤلف بها .

طريقة الكاوي



طريقة الليزر : لا ينصح بها لأنها تسبب ألم شديد ومخاطر أخرى لكن لها دعاية قوية في النواحي التجارية ولا ينصح بها الكاتب مطلقا بسبب مضاعفاتها.


طريقة الكوبليشن : من أحدث الطرق وتشبه الى حد كبير طريقة الكاوي وتتميز بقلة الألم بعد العملية وينصح بها الكاتب لكنها مكلفة ماديا .

طريقة الكوبليشن



طريقة الشافط : بواسطة جهاز الشافط الجراحي لكن تعتبر مكلفة  وتنصح لازالة جزء من اللوز .

طريقة الشافط


كل الطرق تؤدي الى نفس النتيجة لكن تختلف في سرعة العملية و نسبة الالم بعد العملية وسرعة الالتئام الكامل بالاضافة الى مزايا اخرى لكل طريقة .


مكان اللوز بعد ازالتها


الخلاصه :

يسود عرف بين الناس أن بقاء اللوز يشكل مناعة للجسم من الأمراض وحماية من البكتيريا وأن بقائها أفضل من ازالتها وهذا غير صحيح . الملاحظ أن ازالة اللوز لا تؤثر على مناعة الطفل وفوائد ازالتها أفضل بكثير من بقائها على العكس فان الطفل بعد ازالة اللوز تزيد شهية الاكل وينمو بسرعة وتختفي الالتهابات المتكرره وينصح الكاتب بازالتها في تكرر الالتهابات لأكثر من اربعة مرات في السنة .

 

http://www.youtube.com/watch?v=F76ZYCRmBCE